وزارة العـدل : هذه حقيقة إعادة النيابة العامة لطفلين مهملين للشارع

نفى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتزنيت، أن تكون النيابة العامة قامت بإرجاع طفلين شقيقين إلى الشارع العام بعد العثور عليهما من طرف مصالح الشرطة، ورفض إيداعهما المستشفى الإقليمي.
وأوضح بلاغ لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتزنيت، عممه ديوان وزير العدل والحريات، ان ما تداولته بعض وسائل الإعلام في الموضوع لا أساس له من الصحة، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بسيدة تقدمت إلى مصالح الشرطة رفقة ابنيها يوم الجمعة معبرة عن رغبتهما في التخلي عنهما نظرا لظروفها الاجتماعية.
وأضاف البلاغ، أن السيدة (الأم) تم إرشادها بالحضور يوم الإثنين إلى النيابة العامة لسلوك مسطرة الإهمال وهو ما تم بالفعل، حيث تم إيداع الطفلين بالمستشفى الإقليمي، وفق المسطرة المعمول بها، في هذه الحالة.
وكانت تقارير صحفية بالبلاد، قد تداولت على نطاق واسع خبر إرجاع مصالح الأمن لطفلين شقيقين إلى الشارع العام، حيث يعيشان في صناديق خشبية بسوق للدجاج والخضر تنفيذا لتعليمات صادرة من النيابة العامة.
وتداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة الطفلين، وهما يعيشان ظروف “مأساوية”، في سوق الخضر، مما أُثار غضب عدد من المتتبعين

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.