مصادر قريبة من التحقيق تفجر حقيقة مجزرة سفاح الجديدة وهذا ما لا تعرفونه !

26 دقيقة كانت كافية ليزهق سفاح الجديدة أرواح 10 أشخاص بطريقة واحدة بدوار القدامرة بسبت سايس،حسب ما كشف عنه السفاح في أول جلسة تحقيق.
و قالت مصادر أمنية قريبة من التحقيق لشوف تيفي ،إن السفاح المسمى عبد العالي داكير أجهز على ضحاياه بدون رحمة في وقت قياسي حيث عمد على قتلهم مستعملا عصا حديدية و سيف كبير.

و ستنطلق جلسات التحقيق التفصيلي الأولى مع سفاح الجديدة “عبد العالي داكير ” الأسبوع المقبل بعدما تم الاستماع إليه من طرف قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالجديدة.

و كانت مصادرنا الخاصة القريبة من التحقيق، كشفت أن عبد العالي داكير، قاتل 10 أفراد من أسرته و جيرانه بدوار القدامرة بزاوية سبت سايس، أن الأخير اعترف خلال التحقيق معه بقصر العدالة بمدينة الجديدة يوم الثلاثاء بعد الاستنطاق بأن زوجته من دفعه لارتكاب جرمه.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.