مروع..شاب يعذب خمسينية بوحشية لرفضها ممارسة الجنس معه ضواحي سطات

شهد مدشر الطلبة بأولاد بوزيري خميس سيدي محمد برحال إقليم سطات، واقعة تعذيب وتعنيف خطيرة ضحيتها سيدة خمسينية هاجمها شاب ثلاثييني وأخضعها لسلسلة اعتداءات عنيفة بالسلاح الأبيض، بعدما رفضت الانسياق لرغبته الجنسية.
وحسب مصادر ، فقد تعرضت سيدة في عقدها الخامس إلى محاولة اغتصاب واعتداء بواسطة السلاح الأبيض على يد ذئب بشري”شاب في عقده الثالث”، ضواحي سطات.
وفي تفاصيل الواقعة، تضيف مصادر من عين المكان، أن الضحية “ف خ” البالغة من العمر حوالي خمسين سنة سنة تعيش وحيدة بمنزلها الكائن بدوار الطلبة جماعة أولاد بوزيري قيادة خميس سيد محمد برحال إقليم سطات، ولم يسبق لها أن تزوجت. وحوالي الساعة الواحدة من صباح أمس الخميس 21 يوليوز عمد المتهم إلى اقتحام منزل الضحية تحت جنح الظلام وتسلق الحائط وبحوزته سكينا.

وعندما شرعت الخمسينية في طلب النجدة وجه لها عدد من الطعنات، وأضافت المصادر ذاتها انه مع كل صرخة كانت تطلقها الضحية لطلب النجدة كانت تتلقى مقابلها طعنة بالسكين من لدن المتهم.
ووصل صراخ الضحية إلى مسامع الجيران الذين هرعوا إلى منزلها لإنقاذها حينها شعر المتهم بافتضاح أمره، ولاذ بالفرار قفزا عبر حائط المنزل.
الضحية وجدت مضرجة وسط بركة من الدماء وتم نقلها إلى قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بسطات، حيث بعد إخضاعها للإسعافات الأولية والفحوصات الأولية تبين أنه أصيبت بجروح على مستوى الوجه والرأس والذراعين واليدين حيث تلقت إثر ذلك العلاجات والفحوصات الضرورية، وتمت تقطيب جروحها، ومازالت تحت الرعاية الطبية حيث تم وضعها بقسم الجراحة.

وبتعليمات من النيابة العامة، انتقل رئيس مركز الدرك الملكي بمشرع بن عبو رفقة عناصره إلى مكان الحادث فور إشعارهم حيث قاموا بحملة تمشيطية أسفرت عن توقيف المتهم وتم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من الوكيل العام للملك لدى استئنافية سطات، من اجل استكمال البحث معه حول المنسوب إليه وإحالته على أنظار العدالة لتتخذ في حقه المتعين.
مصادر قريبة من الملف تضيف أن المتهم”ب” من أبناء مدينة الدار البيضاء وجاء إلى الدوار المذكور منذ أسابيع لكون والدته شرعت في بناء منزل بالقرب من منزل الضحية.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.