مؤلم …هكذا انتهت رحلة مدرسية قادمة من سلا إلى شلالات أوزود

علمت من مصدرها أن تلميذا يدعى ك. زياد 13 سنة ، لقي مصرعه غرقا صباح أمس بشلالات أوزود إقليم أزيلال.
ووفق المصدر فالضحية كان يسبح رفقة زملائه ،وفجأة اختفى عن أنظارهم ، وبعد بحث عنه وسط مياه الشلال ، تم العثور على جثته وإخراجها من المياه ، حيث تم إيداعها بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لأزيلال.
وللاشارة فالضحية كان في رحلة مدرسية قادمة من مدينة سلا الى الشلال ، وتحولت من فرح ومرح إلى حزن ومآساة .

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.