قاتل الطالبة “صابرين” يعترف بجريمته ويكشف الخدعة التي قام بها لإبعاد الشبهات عنه

كشفت بعض المصادر أن الشاب الذي تم توقيفه مساء أمس الثلاثاء، من طرف المصالح الأمنية بمنطقة عين السبع الحي المحمدي، لتورطه في قضية سقوط فتاة من الطابق الرابع لإحدى العمارات مما تسبب في وفاتها، اعترف أثناء التحقيق معه بالجريمة التي ارتكبها في حق زميلته “صابرين”.
وأكدت المصادر نفسها، أن المتهم اعترف أثناء التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية بأنه دخل في شجار مع الضحية التي تدرس معه بنفس الجامعة، وبعد الأخذ والرد في الكلام وجه لها عدة لكمات ما جعل الضحية تفقد السيطرة على نفسها وتسقط من الطابق الرابع لإحدى العمارات.
وحسب ما جاء في التحقيق أن المتهم أخذ هاتف الضحية وبعث برسالة نصية إلى والدة الضحية يخبرها بأن ابنتها فقدت الأمل في الحياة لذا قررت الانتحار.
وأوضح بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن بمنطقة عين السبع الحي المحمدي قد عاينت صباح يوم الأحد المنصرم جثة فتاة، تبلغ من العمر 20 سنة، بعدما سقطت من سطح عمارة تتكون من أربعة طوابق، قبل أن توضح الأبحاث والتحريات المنجزة أن شخصا كان برفقتها يبلغ من العمر 20 سنة، هو من قام بدفعها من الأعلى بشكل متعمد، مما تسبب في إزهاق روحها.
وأضاف البلاغ، أنه تم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في وقت لا زالت الأبحاث والتحريات متواصلة لتوقيف شخص آخر، يشتبه في كونه كان متواجدا برفقة المعنيين بالأمر ساعة الحادث.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.