قائدة الدروة المعزول يطير إلى سويسرا ويعود إلى الواجهة بتصريح مثــــــــــير !!!

عكس الأنباء التي راجت عن سفر قائدة الدروة المعزول إلى فرنسا، فإن القائد حسين عربان يوجد بالديار السويسرية منذ أزيد من أسبوع، وذلك حسب ما أكده لجريدة الأحداث المغربية.

وأفادت جريدة الأحداث المغربية في عددها الصادر ليوم غد، فإنه وفي اتصال مع القائد المعزول من قبل وزارة الداخلية أكد للجريدة أنه يوجد فعلا بمدينة بيرن السويسرية مند بداية شهر رمضان رفقة عائلته.

وأوضح عربان قائلا ” أرتاح الآن في بلد ىمن.. تعبت من انتظار موعد جلسة المحكمة منذ تاسع ماي”، مضيفا ” لقد اعدموني مهنيا وأعاني من الكراهية والحقد اجتماعيا وعلي البحث عن مورد رزق لابني وأسرتي الصغيرة”، وختم “لا استحق كل التحامل والظلم”.
وعت إمكانية بقائه في سويسرا أو أي بلد أوروبي بصفة نهائية وطلب اللجوء، أكد عربان أن ذلك يتوقف على مجموعة من الأمور ومنها “فتح تحقيق جدي ومعمق في الملف والكشف عن كل حيثياته والجهات المدبرة له والمسؤولين الحقيقيين وراء الجريمة النكراء التي استهدفتني”.

ملف قائد الملحقة الإدارية بتجزئة مخلوف ببلدية الدروة ببرشيد، بدأ حين تقدم بتقرير إخباري إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة برشيد يبسط فيه تعرضه لعملية ابتزاز من طرف بعض الأشخاص، بدعوى أنهم يطالبونه بمبلغ مالي قدره 40 ألف درهم، وبعد نصب كمين للمشتكى بهم بمقهى ببلدية الدروة للإيقاع بهم بعد تسلمهم المبلغ المالي من القائد باغتهم عناصر الدرك الملكي وقامت بإيقاف أحد المعنيين بالأمر الذي أفاد بأن حقيقة الملف ترجع إلى كون القائد السابق تحرش بزوجته، مدليا بشريط فيديو يدعم ادعاءاته، وهو الشريط الذي تم تسريب جزء منه على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.