عـــــــــــــاجـــــل .. بعد العثور على الرضيعة هذا مصير الخــــــــاطـــــفـــة

كشف مصادر جد موثوقة أن مصالح الأمن تمكنت من تحديد هوية المتهمة باختطاف الرضيعة من مستشفى الهاروشي بالدار البيضاء، الأسبوع الماضي، والتي عثر عليها، في الحادية عشر من صباح اليوم الأربعاء، بالقرب من القنصلية الروسية بزنقة سمية.
وذكر المصدر أن الرضيعة، وكما يظهر في الصورة، توجد في صحة جيدة، وأنه

سيجري تسليمها للعائلة بعد إنهاء جميع الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات.
وأبرز المصدر أن الخبرة الجينية التي أجريت على الطفلة الرضيعة، ومطابقة عينات من حمضها النووي مع تلك الخاصة بالزوجين اللذين اختطفت ابنتهما من مستشفى الهاروشي بالدار البيضاء، أكدت بشكل قاطع أنها ابنتهما وأنها هي التي كانت موضوع شكاية بالاختطاف أثناء ولادتها.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.