عـــــاجل.. هذا هو مصير مول الطاكسي الذي كان تحت أنقاض عمارة سباتة المنهارة

علم أن صاحب سيارة الأجرة المفقود تحت أنقاض عمارة سباتة المنهارة، هو من قام رجال الوقاية المدنية بإخراج جثته قبل ساعة.
وحسب مصدر فإنه وفور علم أسرة الهالك بإخراج جثته انتقلوا بسرعة على مستودع الأموات من أجل التعرف عليه.

وكانت ابنة الراحل قد كشفت في تصريح مؤثر أن والدها دخل إلى المقهى من أجل التوضؤ بمرحاضها لأداء الصلاة، وطالبت الجهات المسؤولة ليلة وقوع الفاجعة بالتدخل السريع وإنقاذ حياته.

وتجدر الإشارة إلى أن الراحل تواصل أمس السبت مع زوجته بواسطة الهاتف بالرغم من تواجده تحت الأنقاض.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.