عاجل وبالصور.. هذا هو الحكم النهائي في جريمة ذبح بائع للمجوهرات والتي هزت مدينة طنجة قبل أشهر

قضت غرفة الجنايات الأولى بمحكمة الاستئناف بطنجة اليوم الخميس، بالحبس المؤبد وغرامة 150 ألف درهم في حق “علي.ب” المتهم الرئيسي في قتل بائع للمجوهرات قبل أشهر بعد متابعته بتهمة القتل العمد والسرقة.

وفي تفاصيل هذه القضية التي وقعت فصولها في الثامن من فبراير الماضي، فإن المحكوم اعترف خلال البحث معه خلال التحقيق بأنه يوم الواقعة كان بحومة الحداد رفقة شريكه في الجريمة “محمد.ن” والذي حرضه على سرقة محل المجوهرات، واشترى سكينا مستعملا بـ 18 درهم، وعند رجوع الضحية “سعي.ا” من صلاة المغرب، دخلوا إليه بالمحل وأوهموه برغبتهم في شراء قلادة ثم قاما بغلق الباب وذبح البائع، وجمع الحلي والفرار بعد ذلك تاركين الضحية غارقا في بحر من الدماء قبل أن يسلم الروح لبارئها.

أما باقي المتهمَين ومن بينهم قاصر هو شقيق المتهم الرئيسي فمن المنتظر أن يتم إعلان الحكم النهائي عليهما في جلسة يوم 21 يوليوز الجاري، ومن المنتظر أن تكون العقوبة في حقهما قاسية، خاصة بعد ان طالبت هيئة الدفاع عن عائلة الضحية بأقصى العقوبات.

وتجدر الإشارة إلى حي بني مكادة وبالتحديد حومة الحداد ، اهتزت قبل أشعر على وقع جريمة مروعة راح ضخيتها بائع مجوهرات في عقده الخامس، تم ذبحه من الوريد إلى الوريد.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.