عاجل وبالصور : أخبار سارة وأخرى مؤسفة بخصوص متشردة الفقيه بن صالح ضحية والديها

علم أن جمعية بصمة تكفلت قبل قليل بالاهتمام بحالة “سارة” التي تعيش التشرد بمدينة الفقيه بن صالح، بعد أن قاما ولداها بطردها قبل سنوات.

وقامت الجمعية المذكورة بتغيير ملابسها، وتمكينها من الاستحمام داخل إحدى الحمامات بالرغم من رفض مسؤولي هذا الحمام استقبالها وهو الأمر الذي أثار استياء الجميع.

وتم بعد ذلك نقل سارة إلى المستشفى الإقليمي بالفقيه بن صالح إلا أن المسؤولين بها رفضوا تمكينها من سرير لتبيت به من أجل علاجها وحمايتها من الشارع، موضحين بأن على الجمعية نقلها إلى المستشفى الجهوي ببني ملال.

وأقدمت الجمعية بطلب إلى مؤسسة الرعاية الاجتماعية في بني ملال، من أجل إيواء سارة، ومن المنتظر أن يتم الرد عليهم بهذا الخصوص يوم غد الاثنين.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.