طفلي العيون ضحايا عنف والدهما صارا عنيفين بشكل غريب

كشفت مدرج حثروبة رئيسة جمعية التعاون والتضامن للمرأة والطفل والأسرة بالعيون أن الحالة النفسية للطفلين اللذان تم الاعتداء عليها من طرف والديها كما هو مبين في مقاطع الفيديو صعبة جدا.
وأكدت رئيسة الجمعية في تصريح أن الطفلين لا يستطيعان الجلوس في مكان واحدة لأكثر من ساعة، بحيث يبدأن في تعنيف بعضهما البعض ويصرخان بأعلى صوتهما.
وأوضحت حثروبة أن الطفلين اللذين لا يتجاوز سنهما 5 سنوات يعانيان من مشاكل نفسية صعبة، لدرجة أنهما يفضلان الانطواء في إحدى زوايا الجمعية، مضيفة أنهما عندما يكونان يلعبان رفقة الأطفال سرعان ما يتغير مزاجهما ويبدأن في الصراخ.
وأكدت الفاعلة الجمعوية أنها وجدن صعوبة كبيرة حينما أرادت نقلهما يوم الاثنين الماضي إلى المحكمة من أجل الادلاء بشهادتهما فيما يخص الاعتداء عليهما من طرف والدهما، بحيث كانا يصرخان في وجه كل شخص ظل ينظر إليهما لمدة طويلة.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.