صور صــــــادمة .. الأسماك التي يأكلها البيضاويون أوسخ مما تظنون !

حصل على صور حديثة من داخل سوق الجملة بسوق “الهراويين” بالبيضاء (مقاطعة سيدي عثمان)، تؤكد أن سلامة وصحة المستهلك هي آخر اهتمامات بعض المتطفلين على الميدان، إذ يظهر جليا انعدام أبسط الوسائل التي تضمن النظافة والجودة.
وعزا رئيس الجمعية الوطنية لتجار السمك ومهنيي الصيد الساحلي والتقليدي، رضوان رشدي، تردي الأوضاع بالسوق المذكور، التي حولت السمك إلى مادة سامة بالنسبة للمستهلك، إلى رفض مدير السوق للتواصل مع المهنيين الذين يحملون بطائق من الوزارة المعنية، وتفضيل “غير المهنيين” عليهم، والذين يحملون بطائق “إعادة البيع”، ما يمس كرامة تاجر السمك بالسوق المذكور.
وأكد رضوان رشدي في اتصال أنه حاول الاتصال بمدير السوق في أكثر من مناسبة، إلا أنه كان يصادف في كل فرصة تعنتا أو تماطلا، فيما تشير مصادر متطابقة، إلى أنه هناك عدة خروقات في ما يخص الضرائب، وأن هناك أسماك غالية الثمن توثق باسم أسماك أرخص، لأغراض ضرائبية.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.