صـــــادم : شاب في مقتبل العمر يقتل بطريقة مروعة بدرب غلف وهذا سبب قتله

اهتز حي درب غلف أمس الأربعاء على وقع جريمة مروعة، راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، تلقى مجموعة من الطعنات على مستوى الوجه والعنق.
وكشف قريب للضحية في اتصال له مع “شوف تيفي” اليوم الخميس، أن قريبه الذي يعمل بأحد المطاعم كان عائدا من عمله ليتفاجأ بلصوص يعترضون طريقه أمام “فران الجير” بدرب غلف، قاموا بالاعتداء عليه وسلبه هاتفه النقال، قبل توجيه أحدهم لمجموعة من الطعنات في مناطق مختلفة من جسده ليسقط جثة هامدة غارقا في بحر من الدماء.
وأضاف المتحدث نفسه، أنه خلال رؤيته لجثة الضحية البالغ من العمر 28 عاما، بمستودع الأموات بمستشفى ابن رشد تبين له بشاعة الاعتداء الذي تعرض له، موضحا بأن المصالح الأمنية اتصلت بالعائلة وأخبرتها بأنها تمكنت من اعتقال أربعة متورطين في ارتكاب هذه الجريمة المروعة.
وختم قريب الضحية كلامه بأنه تم دفن هذا الأخير بمسقط رأسه بتارودانت وسط حزن كبير داخل عائلته الصغيرة والكبيرة التي فقدت شابا في ريعان الشباب.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.