صادم : ”عمر بن حماد” يعترف بأنه عاشر ”فاطمة النجار” قبل توقيفه من طرف الشرطة القضائية

تروج عبر مواقع التواصل الاجتماعي وثيقة غير موقعة منسوبة لمحضر استماع “لعمر بن حماد وفاطمة النجار” بعد توقيفهما من طرف الشرطة القضائية بشاطئ المنصورية.
وحسب ذات الوثيقة المشكوك فيها اعترف عمر بن حماد لعناصر الدرك الملكي أن فاطمة النجار هي زوجته الثانية عرفيا إلى حين إخبار الزوجة الأولى.
وإعترف عمر بن حماد في محضر الشرطة القضائية أنه يعرف فاطمة النجار منذ مدة طويلة، وأن فكرة الزواج بها إنطلقت منذ مدة ثلاث أشهر تقريبا.
وحسب ذات الوثيقة ووفق ما يروج له على أنه محضر قال بنحماد “أنه حين تمت مباغتتهُ من طرف عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، كان يتناول وجبة الفطور رفقة النجار داخل السيارة”.
وفي في معرض جوابه على سؤال يتعلق بماهية المحجوزات التي وُجدت داخل السيارة، والتي هي عبارة عن مجموعة من المناديل الورقية الملطخة بسائل لزج، “قطعة ثوبٍ أبيض وقطعة صابون”، اعترف أنها ناتجة عن آثار معاشرة سابقة قبل حلول الشرطة بعين المكان”.
وأقر بنحماد حسب ذات الوثيقة، أنه تزوج النجار عرفيا، لكنه لم يشهر الزواج لأسباب عائلية. وفور انتشار الوثيقة تباينت آراء النشطاء لكن أغلبها شككت في حقيقتها..

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.