تفاصيل خطيرة وصادمة.. هذا هو الحكم الصادر في حق الإمام الذي ضبط مع سيدة داخل مسجد بفاس.. و الأخيرة لاجئة سورية وها شحال خذات ديال الفلوس

حصل إمام مسجد “عمر ابن الخطاب” بحي بنسودة بفاس، اليوم الأربعاء، على البراءة، عقب اتهامه بممارسة الجنس المحرم، بعد أن استمع إليه وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية رفقة السيدة التي تم اعتقالها معه داخل المسجد.
وحسب مصدر فإن السيد التي تم اعتقالها رفقة الإمام هي لاجئة سورية تمتهن التسول، قد اعترفت للوكيل العام للملك بأن 4 أشخاص منحوها مبلغ ألف درهم مقابل دخولها للمسجد حتى يتم ضبطها مع الإمام لكي يتم اعتقاله.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.