رائحة الفم أثناء الصيام عاملة ليك مشكلة ماعليك غير دخلي بزربة عندي ليك حل واعر

من أصعب المشكلات التي تواجه الصائمين في شهر رمضان مشكلة رائحة الفم الكريهة التي قد لا يشعر بها الصائم بقدر ما يشعر بها المحيطون به، وهو ما قد يُسبّب حرجاً شديداً. فكيف نتخلّص منها؟
«سيدتي» التقت طبيبة الأسنان بمجمع عيادات ابن سينا، الدكتورة روان صالح بن همام، لتقدِّم لنا أهمّ أسباب رائحة الفم الكريهة، وبعض النصائح التي تساعدك على علاجها لتتمتعي بصيام غير مقلق.
الأسباب
– استنفاد الجسم لجميع مصادر الطاقة المخزّنة فيه.
– تناول الوجبات الغنيَّة بعنصر الكبريت مثل الثوم والبصل أو بعنصر النيتروجين مثل اللحوم والألبان والبيض.
– طول الفترة بين وجبتي السحور والإفطار، ما يُعطي الفرصة لتكاثر البكتيريا في الفم ولقيامها بتحليل بقايا الطعام الموجودة بين الأسنان.
– عدم معالجة التهابات اللثة أو تسوّس الأسنان.
– بسبب الصيام والعطش، تقل كميَّة اللعاب في الفمّ، ما يؤدي إلى ظهور الرائحة الكريهة.

كيف تتغلّبين على رائحة الفم الكريهة؟
السواك
استخدام المسواك في تنظيف الأسنان طريقة مفيدة وفعَّالة في الحفاظ على الفمّ خالياً من البكتيريا والجراثيم، كما يُعتبر مطهراً قوياً للفم. كذلك، يحتوي خشب المسواك على موادّ قابضة وعطريَّة تحفّز إفراز اللعاب. ويُستخدم السواك في تنظيف اللسان، ويعمل على وقاية الأسنان من التسوّس بفضل ما يحتويه من عصارة غنيَّة بالفلورايد.

اللبان أو الهيل
قومي بمضغ اللبان الخالي من السكّر بعد الانتهاء من تناول وجبة السحور، أو قومي بمضغ بعض حبّات الهيل أو اليانسون بعد الانتهاء من تناول وجبة السحور حتى يتمكَّن الهيل أو اليانسون من تخليصك من الروائح التي يبعثها الفم.

ركّزي على السحور
قومي باختيار وجبة سحور خفيفة لا تساعد في صعوبة الهضم. فإصدار الفم للروائح قد يكون ناتجاً من صعوبة هضم الطعام في داخل المعدة. لذلك، قومي باختيار الوجبات السهلة الهضم أو التي لا تتسبّب في الإصابة بعسر الهضم، وتناولي الفواكه ذات الرائحة الطيبة مثل الفراولة، فهي تُطيّب رائحة الفم والأسنان، كما أنَّها غنيَّة بالكالسيوم الضروري لتقوية الأسنان وصحتها.

خيط الأسنان
استخدام خيط الأسنان الطبي والمخصّص للتخلّص من بقايا الطعام الموجودة بين الأسنان أمر مهمّ للغاية. يستطيع الخيط تخليصك من بقايا الطعام الموجودة بين الأسنان وتمنعها من التسبّب بروائح غير مرغوب فيها.

المضمضة والغرغرة
عليك استخدام مضمضة الأسنان الطبيَّة التي تباع في الصيدليات، والتي تحتوي على موادّ تساعد في القضاء على البكتيريا المسبّبة للروائح. يُمكن استخدام مغليّ القرنفل في المضمضة بعد السحور للمحافظة على رائحة الفم طيِّبة طوال فترة الصيام.

اهتمي بتنظيف أسنانك
يتوقف جزء كبير من الروائح التي تصدر من الفم على تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل يومي. لذلك، احرصي على تنظيف أسنانك دورياً بعد الانتهاء من تناول وجبتي الفطور والسحور حتى تتمكّني من التخلّص من الروائح التي تصدر من الفم في فترة الصوم. ويمكنك استخدام فرشاة مخصّصة لتنظيف اللسان حتى تتأكّدي من خلو الفم من البكتيريا وبقايا الطعام المسبِّبة للروائح.

زوري طبيب الأسنان
في أوقات كثيرة، قد تصدر عن الفم روائح ناتجة عن وجود بعض الالتهابات في اللثة، وبسبب بعض مشكلات الأسنان الصحيَّة. لذلك، عليكِ بزيارة الطبيب إذا لم تصِلي إلى حلٍّ بالطرق التقليديَّة. قد يتمكّن الطبيب من اكتشاف مصدر الالتهابات والقيام بعلاجها في أسرع وقت.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.