رئيس الديوان الملكي الأردني الأسبق يسيء إلى المرأة المغربية

أقحم الرئيس السابق للديوان الملكي الأردني المرأة المغربية بشكل مهين في حديثه عن السياحة في بلده مؤكدا في عباراته عن السياحة الصالحة و الطالحة.
وجاءت سخريته عن ضرورة منح رخص للكازينوهات في العديد من المدن الأردنية، لزيادة أعداد السياح القادمين إلى البلاد ، حيث أردف قائلا في تدوينة كتبها على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” مقسما السياحة إلى صالحة و طالحة، ورأى أن فتح الكازينوهات ما هي إلا دعوة للسياحة الطالحة ودعا ساخرا إلى جلب فتيات مغربيات للعمل في الحمامات التركية، كما أضاف ساخرا “تشجيعا للسياحة بشتى أنواعها …”.
و هذا ما جاء في تدوينته “وبالمرة جلب فتيات من تايلند وكوريا تخصص مساج ومغربيات وتونسيات سبق أن خدمن في باريس وسوريات للعمل في الحمامات التركية تشجيعا للسياحة بشتى أنواعها…! السياحة الصالحة والسياحة الطالحة… عجايب!”.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.