خطــــير .. جريمة بشعة تهز حمام شعبي بالبيضاء.. هذه تفاصيلها!

اعتقلت صباح اليوم الأربعاء، عناصر الدائرة الأمنية الأولى بسيدي مومن بالدار البيضاء، شابا قاصرا، دخل إلى حمام شعبي، واعتدى على مواطنا بشفرة حلاقة، قبل أن يفر من ملاحقة الشرطة.

وحسب مصادر أمنية، فإن الشاب البالغ القاصر من العمر 17 سنة، كان في حالة هيجان، أمس الثلاثاء، بعد تناوله كمية من العقاقير المهلوسة، حيث صعد إلى سطح منزل العائلة، وشرع يرمي المارة بالحجارة والقوارير، قبل أن ينزل، ويتوجه إلى حمام شعبي، ليوجه شفرة الحلاقة التي كان يتسلح بها، إلى وجه أحد مرتادي الحمام الشعبي، ويصيبه بجرح غائر، ويفر بعدها.

وأوضحت مصادر “اليوم 24″ أن الضحية تم نقله إلى مستعجلات مستشفى المنصور بالبرنوصي، حيث تم رتق جرحه بـ 15 غرزة، فيما تمت مطاردة القاصر، وهو من ذوي السوابق العدلية.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى اختفائه، قبل أن تعمل عناصر الشرطة بالدائرة الأمنية الأولى، بسيدي مومن على القبض عليه داخل بيت العائلة بالمجموعة السادسة، بحي سيدي مومن.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.