حكاية أستاذة حملت من تلميذها القاصر.. وهذا رد عائلته

اعتقلت عناصر الشرطة أستاذة تبلغ من العمر 24 سنة، وتدعى أليكساندريا بيرا، بتهمة الاستغلال الجنسي لقاصر لم يكن سوى تلميذها البالغ من العمر 14 سنة.
وذكرت صحيفة “هوليود لايف” الأمريكية، أن العلاقة بين الأستاذة وتلميذها القاصر ابتدأت خلال شهر شتنبر الماضي، حينما كانت تعطيه دروسا خلال الفترة الصيفية وكان سنه وقتها لم يتجاوز بعد 13 سنة.
وكان التلميذ المذكور طلب من أستاذته مده بحسابها على موقع التواصل الاجتماعي ” أنستغرام”، لتنطلق علاقة حب ستتطور إلى معاشرة جنسية يومية سينتج عنها حمل.
هذا، ورفضت الأستاذة خلال الوهلة الأولى، طلب التلميذ بلقائها، وهو ما جعله يتغيب عن الحصة الموالية، الشيء الذي دفع الأستاذة إلى الاستعانة بموقع التواصل الاجتماعي للاستفسار عن سبب غيابه. الا ان العلاقة ستتطور وستأخذ أبعادا أخرى بعدما أسفر الاستفسار عفلى تبادل أرقام الهواتف بين الأستاذة وتلميذها، لتنطلق فصول “العلاقة الغريبة” بزيارة في المنزل وتنتهي بحمل وتوقيف.
التحقيق في النازلة، اتبث وجود علاقة جنسية بين الأستاذة وتلميذها القاصر، وهو ما لم تنكره، مؤكدة أنها مغرمة بالقاصر وأن عائلته على معرفة بالعلاقة التي تربطهما وأنها قبلت بها، مشددة في السياق ذاتها على كونها حامل منه وأنها ستقوم بعملية الإجهاض…

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.