جميعنا نستخدم المرحاض بطريقة خاطئة وهذه هي الوضعية الصحيحة!

تبين أن الطريقة التي لطالما إعتمدناها للجلوس على المرحاض خاطئة، حسبما أفادت الدراسات الحديثة.
ونشر مقال يلخص سيئات الوضعية التقليدية التي نعتمدها جميعاً للجلوس على المرحاض، فما هي الوضعية الصحيحة.
إن الوضعية المعتمدة والشائعة للجلوس على المرحاض هي وضعية الظهر المستقيم مع وضع الأرجل بزاوية 90 درجة على الأرض، فيما تبين من خلال آخر الدراسات أن هذة الوضعية تسبّب البواسير والإمساك وتعزّز نسبة الإصابة بسرطان القولون، فهذه الوضعية تعطّل المرور الطبيعي للطعام إذ تضغط على الأمعاء التي تصبح مثل الأنبوب الملتف، ما يعرقل عملية قضاء الحاجة ويؤدي إلى الإصابة بالمشاكل الصحية التي ذكرناها.
لذلك فالأفضل إتخاذ وضعية الـ35 درجة كما هو موضح في الصورة، أي وضعية القرفصاء التي تتطلّب رفع القدمين قليلاً من خلال وضعهما على كرسي أرض والإنحناء نحو الأمام.
إن وضعية القرفصاء هي الوضعية الطبيعية التي إعتمدها الإنسان البدائي في البرية خلال العصور القديمة، ما قبل التاريخ.
وتبين أخيراً أنّها الطريقة المناسبة والصحية لخروج الطعام بسلاسة والحفاظ على صحة الأمعاء. وبالتالي يجب إعتمادها لتجنّب المشاكل الصحية الشائعة.

جميعنا نستخدم المرحاض بطريقة خاطئة وهذه هي الوضعية الصحيحة!

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.