تفاصيل مُثيرة حول “مجزرة مسجد الأندلس” بتطوان و علاقة الجاني بالامام القتيل

يواصل الشارع التطواني الحديث عن تفاصيل جريمة مسجد الأندلس التي هزت حي الملاح فجر أمس الثلاثاء ، و أدت الى مقتل إمام المسجد و شخص آخر و اصابة عدد من المصلين بجروح .
و تتداول ساكنة الحي المذكور و مصادر محلية ، معلومات مثيرة تفيد أن القاتل كان في صراع دائم مع امام المسجد حول الإمامة و تفاصيل إقامة الصلوات نتيجة خلاف فقهي ، مضيفة أن الجاني ذو توجه ديني وهابي متشدد.
و أكدت ذات المصادر، أن الجاني ارتكب جريمته مع سبق الاصرار و الترصد، عكس ما قدمته الرواية الرسمية بخصوص كونه مختل عقليا، مشيرة الى أنه ظل طيلة ليلة الجريمة ، يحوم حول المسجد ويترصد ضحاياه.
كما تفيد المعطيات أنه دخل في وقت سابق في مشادات كلامية مع امام مسجد الأندلس بدعوى أن طريقته للإمامة غير مطابقة للشريعة، حيث كان يفضّل الصلاة بمفرده داخل المسجد بعيدا عن باقي المصلين.
و أوضحت نفس المصادر، أن الضحية الثالثة يوجد في قسم العناية المركزة في حالة جد خطيرة عكس ما تداولته بعض المنابر الاعلامية.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.