تفاصيل مثيرة عن هروب الشيخة التسونامي من ملهي ليلي بالبيضاء بسبب فنان معروف

وجدت الشيخة إيمان تسونامي نفسها في موقف لا تحسد عليه خلال تقديمها لوصلتها بأحد الملاهي الليلية التابعة لأحد الفنادق الكبرى بمدينة الدار البيضاء نهاية الأسبوع، بعد أن دخل بعض رواد هذا الملهي في عراك خطير تبادلوا خلاله الرشق بقنينات الخمر وقنينات النرجيلة “الشيشة”.

وحسب بعض المصادر، فإن الشيخة تسونامي أطلقت ساقيها رفقة فرقتها للريح تجنبا لإصابتها بإحدى القنينات التي اختار بعض السكارى استخدامها كوسيلة للدفاع عن أنفسهم.

وأضافت المصادر ذاتها، أن أحد الممثلين المغاربة المعروفين كان المتسبب في الفوضى التي وقعت داخل الملهى الليلي خلال رقص الشيخة تسونامي.

كما كشفت هذه المصادر أن العراك تسبب في إصابة العديد من السكارى بجروح متفاوتة الخطورة.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.