تفاصيل مثيرة عن سبب ذبح شخص من الوريد إلى الوريد بمقبرة ببرشيد

بعدما خلف العثور على جثة مذبوحة من الوريد إلى الوريد أول أمس بمقبرة ببرشيد استنفارا أمنيا في الأوساط، تبين أن الهالك قُتل على يد شخصين بعدما حاول هتك عرض أحدهما بالقوة.
و عن التفاصيل، ذكرت مصادر إخبارية، أنه جرى اكتشاف الحادثة من طرف رجال شرطة كانوا يقومون بجولة بالمدينة قرابة الساعة السابعة مساء بشارع الحسن الثاني قبل أن يُثير اهتمامهم شخصين حالتهما توحي و كأنهما فعلا شيئا مشينا خاصة بعدما شوُهد أحدهما و ثيابه ملطخة بالدماء و الفرار بعد مشاهدتهما للأمن.
و وفق المصادر ذاتها، فإن الشرطة تعقبت الشخصين إلى أن ألقت القبض عليهما و بعد تفتيشهما عُثر في جيب أحدهما على سكين ملطخ بالدماء زيادة عن كونهما كانا تحت تأثير “السيليسيون”، و بعد إخضاعهما للبحث اعترف أحدهما أنه قتل شخصا بمساعدة صديقه و ذلك بعدما حاول الاعتداء عليه جنسيا، ليوجها إليه طعنات قاتلة في مختلف جسمه قبل ذبحه من الوريد إلى الوريد.
و أضافت المصادر ذاتها، أنه مباشرة بعد توصلها بالمعلومات انتقلت المصالح الأمنية على الفور إلى مكان الحادث الذي تبين أنه مقبرة لتجد الضحية جثة هامدة قبل أن يتم نقلها إلى مستودع الأموات قصد التشريح، و فتح تحقيق في الموضوع و وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية قبل إحالتهما على العدالة.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.