ترحيل الخادمة المغربية سعاد التي إحتجزت بالسعودية إلى المغرب

كشفت مصادر متطابقة، أن لجنة الفصل في خلافات ومخالفات عمال الخدمة المنزلية بوزارة العمل السعودية، قررت ترحيل الخادمة المغربية “سعاد” التي خلقت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي عبر مقطع فيديو تتهم فيه مشغلتها السعودية بالاعتداء عليها، (قررت ترحيلها) إلى المغرب نهائيا وبدون عودة.
وحسب ذات المصادر، فإن جلسة صلح عقدت أخيرا بين الخادمة المغربية سعاد علوش والبالغة من العمر 40 عاما، ومشغلتها السعودية، حيث تم تسوية الخلافات بينهما بشكل توافقي ورضائي. لتتنازل الخادمة عن دعوتها، في الوقت الذي التزمت فيه مشغلتها السعودية بتكلفة تأشيرة سفرها إلى المغرب.
يذكر أن وزارة الخارجية المغربية قررت وقف العمل بالتصديق على الوثائق المطلوبة لإنجاز عقود العمل بالنسبة لخادمات البيوت اللاتي ترغبن في العمل في المملكة العربية السعودية.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.