بعد مجزرة الجديدة..هذا ما وقع في دوار سبت سايس بعد 3 أسابيع

علم أن مجموعة من العائلات التي كانت تقطن بدوار القدامرة بسبت سايس غادرت الدوار بعد مرور 3 أسابيع على مجزرة الجديدة التي كان السفاح عبد العالي داكير بطلها.
و أكدت ذات المصادر، اليوم السبت،أن السبب الذي دفع العائلات إلى هجر الدوار تعود إلى عدم تحملهم الاستمرار في العيش وسط أجواء الكآبة و الحزن التي لاتزال تخيم على المنطقة.
و كانت آخر المآسي التي خلفها سفاح الجديدة بعد تصفيته 10 أفراد من أسرته و جيرانه، إجهاض سيدة من الدوار نتيجة تأثرها بالمشاهد البشعة لعمليات الذبح.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.