بعد القطيعة : برنامج “لحبيبة أمي” يعقد صلحا بين عبد الجبار الوزير وفركوس

نجح البرنامج الاجتماعي « لحبيبة أمي » الذي تبثه القناة الثانية « دوزيم »، في عقد مصالحة بين الممثل القدير عبد الجبار الوزير وعبد الله فركوس، وينتظر أن يتم عرضها الاثنين المقبل.
وقام طاقم البرنامج التلفزي بزيارة الفنان عبد الجبار الوزير في منزله؛ حيث استأذنوه بعد الانتهاء من تسجيل إحدى الفقرات باستضافة شخص جاء لزيارته، وهو ما وافق عليه عبد الجبار الوزير قبل أن يتفاجأ بدخول عبد الله فركوس الذي سارع إلى تقبيل رأسه.
يُشار إلى أن هذه الخطوة جاءت بعد نشر موقع « فبراير.كوم » لحوار مثير وحصري أجراه مع الممثل القدير عبد الجبار الوزير، كشف فيه ولأول مرة، عن استيائه من عقوق فركوس له رغم كل ما فعله من أجله؛ حيث وصفه بـ « نكار الخير »؛ كونه لا يكلف نفسه عناء زيارته والاطمئنان عليه، خاصة بعدما بترت رجله جراء مضاعفات مرض السكري.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.