بالصور : بوبي طفلة جميلة إغتصبها والدها حتّى الموت !

بعد مرور 4 أعوام على الوفاة المفاجئة للطفلة بوبي وورثينغتون، توصّلت محكمة الأسرة في ليفربول إلى معرفة ملابسات الوفاة، كاشفةً أنّ إبنة الـ13 شهرًا توفيت بعد إقدام والدها على إغتصابها والإعتداء عليها جنسيًا في منزله الكائن في مقاطعة كمبريا البريطانية.

بوبي الجميلة توفيت بعد نقلها إلى المستشفى لأنّها كانت تعاني من جروح بالغة، وأمس (الثلاثاء) قال القاضي بيتر جاكسون إنه توصل لنتيجة الوفاة، وقال: “الوالد بول حاول الإعتداء جنسيًا على الفتاة واغتصابها. هذه خلاصتي”.

وكان الوالد (47 عامًا) أوقف في آب 2013 إلا أنه نفى ارتكابه أي اعتداء جنسي.

وفي آذار 2015، قالت المحكمة إنّها لن توجّه تهمًا لأحد بوفاة بوبي، لكنّ مجريات التحقيق تغيّرت في كانون الأول الماضي، بعدما قال 3 أطباء شرعيين إنهم لا يتفقون مع النتائج التي توصل إليها الطبيب الشرعي الذي أجرى فحوصًا لبوبي. وفي جلسة معلنة قالوا إنها “كانت ضحية إعتداء جنسي واغتصاب”.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.