انفراد : هذا ما قاله مرتكب مجزرة مسجد تطوان بعد التحقيقات الأولية..ها علاش قتلتهوم كاملين

علم من مصادر أمنية أن المختل العقلي الذي ارتكب مجزرة تطوان، داخل المسجد وهو في حالة هستيرية حيث قتل 4 أشخاص ارتكب فعلته بدافع الانتقام من الإمام.
و حسب ما صرح به، المتهم في التحقيقات الأولية،يعود الدافع إلى ارتكاب جريمته،إلى شكه في أعمال سحر و شعوذة قام بها إمام المسجد في حقه بعد عودته من اسبانيا ،مضيفا أنه كان ينوي استهداف الإمام فقط .
و كان القاتل حاملا سيفا من الحجم الكبير وتوجه مباشرة إلى الإمام ووجه له مجموعة من الطعنات القاتلة على مستوى الرأس، قبل أن يقوم ببثر يد مؤذن المسجد الذي كان يحاول إنقاذ الإمام، ثم عمد بعد ذلك إلى شرملة مجموعة من المصلين.
وفور قيام الجاني بارتكاب هذه الجريمة تمكن مصلون آخرون من السيطرة عليه ونزع سلاحه الأبيض، قبل أن تصل المصالح الأمنية التي قامت بتركيب الأصفاد له وسحبه إلى سيارة الشرطة.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.