الوالي يتعرض لهجوم شنيع بسبب نطحة بوطازوت… وهذا رده

أكد هشام الوالي، أن الهجمة التي يتعرض لها على مواقع التواصل الاجتماعي، نابعة من تحوير كلامه حول زميلته بوطازوت، مؤكدا أن تصريحه حول القضية لمجلة « سلطانة »، كان يروم كشف رأيه في الموضوع الذي لخصه في كون « قضية بوطازوت وخولة عرتنا وفضحتنا كمجتمع سكيزوفريني، ينقلب في على من كان يوم أمس حبيبا ونجما ليصبح عدوا في لحظات »، يقول المتحدث.الممثل المغربي، قال إن « بوطازوت كانت حبيبة الجماهير ساعات فقط قبل الحادثة، وفي رمشة عين أصبحت مدانة وجانية، على الرغم من أن ما حصل لها يمكن أن يصادف أي شخص منا، وينتهي بالصلح في رمشة عين كما حصل في قضيتها مع خولة ».

الفنان أوضح أنه على عكس ما تداولته منابر إعلامية أخرى اعتمدت على تصريحه لمجلة « سلطانة » وحورته، أنه لم « يقصف » أو « يتهجم » على أي كان، بل « أوضحت وجهة نظري من القضية، التي أخذت أكثر مما تستحق وغطت على حادثة مهمة، وهي قضية مي فتيحة التي أحرقت نفسها احتجاجا ».الوالي أوضح في الختام أنه ضد سب أي فنان لفنان آخر، وأن الأمر لا يتناسب مع شيمه وأخلاقه، مؤكدا أنه يتحمل مسؤوليته فيما قاله، وأن لا شيء يغير من مبادئه وأفكاره، لكنه ضد أن يتم تحوير كلامه والمس بسمعته وسب وقذف شخصه وعائلته.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.