الفائزة بلقب آراب كاستينغ جيهان خليل تستنجد بالملك

طالبت جيهان خليل، الفائزة في برنامج “آراب كاستينغ” بتدخل ملكي بعد توصلها، تبعا لما أكدته، برسالة تفيد حرمانها طيلة حياتها من العمل في المغرب، وتعود خيوط هذه القضية بعد رسالة توصلت بها من المديرة المكلفة بتسيير الأكاديمية الجهوية بالدار البيضاء، تخبرها بقرار العزل النهائي من وظيفتها وقالت “ما إن عدت إلى المغرب حتى فوجئت بخبر عزلي من وظيفتي كأستاذة للثانوي التأهيلي بثانوية محمد الخامس بالدار البيضاء، وهو خبر “نزل كالصاعقة، خاصة أن الرسالة تفيد بتسجيل اسمي في السجل المركزي التأديبي وسيمنع على إثره توظيفي في كل الإدارات العمومية وشبه العمومية”.
ونقلت جيهان استغرابها من هذه الخطوة وحملت إحدى المسؤولات مسؤولية حبكة قرار عزلها، معتبرة أن القرار علق أسبابه على شماعة الغياب عن القسم وترك التلاميذ دون مدرس، وحز في نفسها الإقدام على هذا القرار، أمام تعويضها بمن يحل محلها إلى حين الانتهاء من التزاماتها بلبنان.
واعتبرت جيهان، حسب ما جاء في صحيفة “آخر ساعة” في عددها الصادر اليوم، أن القرار المتخذ في حقها له علاقة بتصفية حسابات شخصية، دافعها الأساسي هو الانتقام، ونقلت استياءها من مقابلة كل خطواتها الإدارية في هذا الخصوص بالصد والرفض المطلق.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.