العثور على رضيع تركته أمه.. لكن معه رسالة غريبة !

تم العثور في منطقة قريبة من مدينة أغادير على رضيع حديث الولادة في كيس بلاستيكي لازال على قيد الحياة من طرف عائلة ميسورة الحال , و قد بلغت الجهات الأمنية بالعثور عليه.

على لسان مليكة 42 سنة فقد قالت “خرجت من البيت بغرض رمي النفايات في القمامة الموجودة بالقرب من منزلي ، لكنني تفاجئت بصوت رضيع في كيس بلاستيكي أسود ، و قد أسرعت لإخراجه منه ، كان الرضيع بكامل صحته و أيضا يرتدي الملابس “.

و قد تابعت “اخدته للمنزل و الحمدلله أن إبنتي أيضا لديها رضيع … إعتنيت به لأربع ساعات حتى عاد زوجي و أخبرته بالامر و طلب مني أن أخبره بالمكان الذي وجدته فيه و عدنا له و تفاجئت حين عودتي بوجود رسالة مكتوبة بالورق ففي الكيس البلاستيكي الذي أخدت منه الرضيع “.

عن محتوى الرسالة فقد قالت “في الغالب ستكون أمه و قد أكدت ذلك في رسالتها كان خطها جيد و طريقة كتابتها جميلة ، من إستنتاجي فأمه لازالت صغيرة في العمر و أيضا تجيد القراءة و الكتابة و قد يكون مستواها التعليمي جيد … و بخصوص ما كتب في الرسالة فقد اخبرت من سيجد الرضيع بأنها غير راضية عن الوضع و أنها لم تزر عائلتها لأكثر من ثمانية أشهر خوفا منهم و أنها كانت بعيدة منهم بغاية الدراسة و قد طلبت بالاعتناء به و الاهتمام به و عدم إخباره بالحقيقة مهما كلف الأمر لأنها ستكون غير راضية إن وقع له مكروه و قد اختتمت انها قد تعود له يوما ما”.

بعيداً عن هذا ففي غالب الأحيان سيترك الرضيع عند العائلة التي وجدته لأنها ميسورة الحال و قادرة على توليه حال إبداءها رغبة قوية في فعل ذلك … و مليكة قد أبدتها.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.