أول ضهور لأبناء الأب الذي صلبهما وعذبهما في العيون..خنقنا ورمانا في البرميل وجوعنا بسبب والدتي !

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.