أول رد لزينة الداودية بعد فضيحة اغتصاب عضو بفرقتها ابنته و توقيفه بالدار البيضاء

على خلفية القضية التي هزت الوسط الفني الشعبي اليوم الأربعاء، بعدما أوقفت شرطة الدار البيضاء المسمى “رضوان الفوضى” عازف بفرقة النجمة زينة الداودية بتهمة اغتصابه ابنته، قال مصدر مقرب من الفنانة أن الداودية لا علم لها بالموضوع.
و كشف ذات المصدر الذي قدم نفسه في اتصال بالرقم الخاص لزينة الداودية، أنه مدير أعمالها (كشف) أن رئيسته تتواجد في الديار اللبنانية في عمل لها ببيروت وأنها تجهل تفاصيل القضية .
و كانت مصادر قريبة من الفنانة زينة الداودية قد أكدت أن (بنادري) فرقتها،اعترف بما اقترفه في حق ابنته من اغتصاب نتج عنه حمل ، مبررا ذلك بكونه كان في حالة سكر طافح، ما جعله يفقد وعيه، ولا يعرف خطورة ما أقدم على فعله في حق ابنته.
وأضافت المصادر ذاتها أن الفتاة كانت ضحية والدها، الذي اغتصبها أكثر من مرة، ما تسبب في حملها، مضيفة أن المتهم لم ينكر المنسوب إليه، حيث تم تقديمه أمام المحكمة الابتدائية، التي تنظر في هذه القضية التي تنضاف إلى سلسلة قضايا زنا المحارم التي شهدها المغرب في أكثر من مناسبة خلال الأيام القليلة الماضية.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.