أب يقتل ابنته ذات الثلاث سنوات بسبب تبولها في الفراش

ألقت عناصر الدرك الملكي، مساء الأحد الماضي، القبض على أب ضرب ابنته بعصا غليظة حتى الموت لأنها تبولت على نفسها ولم تبادر إلى استعمال مرحاض المنزل لقضاء حاجتها.

وقالت مصادر مطلعة إن الأب انهال بالضرب على طفلته الصغيرة ذات الثلاث سنوات بيده قبل أن يواصل اعتدائه عليها بعصا فأس.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الأب (م ع) الذي يبلغ من العمر 36 سنة ويعمل بإحدى الضيعات الفلاحية، استشاط غضبا نتيجة إقدام صغيرته على التبول على الفراش، فقرر معاقبتها عقابا شديدا، أودى بحياتها، قبل أن يجد نفسه موقوفا من قبل الدرك الملكي ومتابعا بتهمة القتل دون قصد.

وحسب نفس المصادر، فقد ذكرت أم الطفلة التي كانت الشاهدة الوحيدة على الحادث، الذي شهده دوار “أولاد مصباح الرويف” التابع لجماعة “البحارة أولاد عياد” بإقليم القنيطرة، أن زوجها ضرب ابنتهما الصغيرة بشدة، ولم يثنه بكاؤها ولا تدخلها الشخصي عن الإستمرار في ضربها إلى أن سقطت جثة هامدة، حسب ما أوردته صحيفة “المساء” في عدد الأربعاء.

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

شاركنا برأيك لكي ترتقي بقلمك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.